أخبار الكلية

فعاليات حفل حصول جامعة اليرموك على شهادة الجودة العالمية للتعليم العالي للسياحة Tedqual

مندوبا عن وزيرة السياحة والآثار، رعى أمين عام الوزارة السيد عيسى قمو فعاليات حفل حصول جامعة اليرموك على شهادة الجودة العالمية للتعليم العالي للسياحة Tedqual المعتمدة من منظمة السياحة العالمية التابعة لأمم المتحدة، الذي تنظمه كلية السياحة والفنادق بالتعاون مع مشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، بحضور رئيس الجامعة الدكتور زيدان كفافي. وهنأ قمو في كلمته جامعة اليرموك ممثلة بكلية السياحة والفنادق لحصولها على شهادة TedQual، مشيرا إلى أن الحصول على هذه الجائزة الدولية المرموقة للجودة يحمل في طياته وعدًا كبيرًا في المستقبل لطلاب كلية السياحة واحتياجاتهم الوظيفية المستقبلية وذلك في ظل احتياج الأردن الشديد للموارد البشرية المؤهلة والمدربة لصناعة السياحة، مشيرا إلى ان سعي جامعة اليرموك وعملها في هذا النطاق يتماشى مع رؤى واستراتيجيات الوزارة لاسيما وأن الاستثمار في رأس المال البشري يعد مسألة مهمة للغاية لتنمية قطاع السياحة في الأردن على المدى الطويل. وأضاف ان العمالة في مجال السياحة تعتمد على الجودة والموارد البشرية المتاحة لتطوير وتقديم منتج سياحي تنافسي يلبي الاحتياجات المتغيرة للمستهلكين، وذلك وفقا للتقارير الأخيرة المتعلقة بالعرض والطلب على العمالة في قطاع السياحة الأردني، حيث يمكن أن يرتفع الطلب من 88 ألف عام 2018، إلى 108 ألف وظيفة في عام 2022. وقال قمو إننا نتوقع نموًا كبيرًا في صناعة السياحة في الأردن، ونتطلع إلى رؤية المزيد من الجامعات والكليات التي تقدم تعليمًا سياحيًا أن تسير على خطى جامعة اليرموك، لتحقيق جودة التعليم التي تلبي احتياجات الصناعة، مشيرا إلى ان اتباع المعايير الدولية، وتعزيز التعليم والتدريب، وإنشاء نظام اعتماد الجودة سيؤدي بدوره لبناء موارد بشرية مدرّبة بشكل كبير في القطاعين العام والخاص القادرين على تطوير وإدارة وخدمة الصناعة بطريقة مستدامة وتنافسية. ودعا جامعة اليرموك إلى المضي بإجراءات ابرام مذكرة التفاهم مع الوزارة والتي تدعو إلى رسم اطار تعاوني بين الطرفين بهدف ربط التعليم الأكاديمي في مجالي السياحة والآثار بتوعية المجتمعات المحلية وخاصة فئة الطلاب بجميع فئاتهم العمرية، ونشر مفاهيم احترام التراث الثقافي والموروث الحضاري في الأردنـ وذلك حرصا من الوزارة على فتح آفاق جديدة للتعاون مع الجامعة في مجال تنمية وتطوير المنتج السياحي، ومجال التكنولوجيا والمعلومات، والدعاية والإعلان، وتنمية الموارد البشرية. وبدوره قال كفافي في كلمته إننا نحتفل اليوم بإنجاز عظيم من كلية السياحة والفنادق وذلك بحصولها على شهادة TedQual من منظمة السياحة العالمية، فمنظمة السياحة العالميةUNWTO تقدم شهادة TedQual التي تهدف إلى تحسين جودة برامج التعليم والتدريب والبحوث السياحية، والتي تعتبر أعلى مستوى شهادة في العالم للتعليم السياحي، لافتا إلى أن جامعة اليرموك تعتز وتفخر بأن تكون أول جامعة أردنية تحصل على هذه الجائزة المرموقة لشهادة البكالوريوس في إدارة السياحة. وأشار إلى أنه وبهدف الارتقاء بجودة برنامجها السياحي، تقدمت جامعة اليرموك بطلب للحصول على منحة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لدعم تطوير مناهج البرنامج، وتوعية أعضاء هيئة التدريس بها بضرورة الالتزام بالمعايير الدولية التي وضعتها منظمة السياحة العالمية في TedQual، حيث تم إجراء عدد من ورش العمل لمدة ثلاث سنوات من أجل تطوير المعرفة والمهارات لدى أعضاء هيئة التدريس، مثمنا الدعم الذي قدمته الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، ومشيدا بالجهود التي بذلها عميد كلية السياحة وأعضاء الهيئة التدريسية في الكلية الذين واصلوا عملهم المتفاني والجاد من أجل الحصول على هذه الشهادة، كما أعرب عن شكره لأعضاء المجتمع المحلي في اللجان الاستشارية وكل من ساهم في الحفاظ على سمعة جامعة اليرموك الاكاديمية والعلمية. واستعرض كفافي نشأة الجامعة التي تضم حالياً 15 كلية تقدم مجموعة متنوعة من برامج البكالوريوس والدراسات العليا في مختلف التخصصات، كما تضم اليرموك أعضاء هيئة تدريسية من خريجي جامعات دولية مرموقة يبذلون قصارى جهودهم في تطوير البرامج الدراسية سعيا منهم لإعداد الطلبة وتأهيلهم بشكل كافٍ لدخول أسواق العمل المحلية والإقليمية والدولية، مشيرا إلى أن الجامعة ترتبط باتفاقيات تعاون علمية وبحثية مع العديد من مؤسسات التعليم العالي العالمية المتميزة، كما أنها تحرص على توطيد تعاونها مع مختلف مؤسسات المجتمع المحلي بما يجسد فلسفتها بضرورة مساهمتها في تطوير وتنمية المجتمع. من جانبه أعرب عميد الكلية الدكتور محمد الشناق عن فخر واعتزاز أسرة الكلية بأن يكون برنامج إدارة السياحة أول برنامج في الأردن يمنح شهادة TedQual من منظمة السياحة العالمية، مستعرضا نشأة كلية السياحة وإدارة الفنادق في العام الجامعي 2011/2012 حيث حرصت الكلية على إبرام الاتفاقات الثنائية مع أصحاب العمل في القطاع المحلي لتوفير فرص تدريبية للطلبة مما يسهم في تطوير مهاراتهم الشخصية والمهنية من خلال ربط الجانبين النظري والعملي. وأضاف ان الكلية تضم قسمي إدارة الفنادق، وإدارة السياحة والسفر الذي يقدم برنامجين أكاديميين: بكالوريوس في إدارة السياحة، وماجستير في السياحة، مشيرا إلى ان هذه البرامج في طبيعتها تعد فريدة من نوعها، لافتا إلى وجود أعضاء هيئة تدريسية أكفاء يحرصون على تخريج طاقات شبابية مؤهلة للأسواق المحلية والإقليمية، مؤكدا سعي القسم في أن يصبح مركزًا وطنيًا وإقليميًا ودوليًا للتميز في مجال التعليم العالي والبحث العلمي وخدمة المجتمع. وقال الشناق إن الخطة الدراسية في الكلية تراعي تزويد الطلبة بالمهارات الإدارية في التحليل وحل المشكلات، وتركز على إجادة الطلبة اللغة الأجنبية، والمهارات اللازمة للعاملين في قطاع السياحة والضيافة للوصول إلى أداء متميز، لافتا إلى أن برنامج إدارة السياحة والسفر يهدف إلى تحقيق جودة الخدمات السياحية محليًا وإقليميًا، وتعزيز القدرة التنافسية لقطاع الضيافة والسياحة في الأردن، مشيرا إلى أن الحصول على شهادة منظمة السياحة العالمية TedQual أعطت البرنامج العديد من المزايا التدريبية، والمنح الدراسية، والمشاريع العلمية والبحثية المشتركة. وأعرب الشناق عن شكره لرئاسة الجامعة، والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لدعمها الموصول، وأسرة الكلية الاكاديمية والفنية وأعضاء المجتمع الذين عملوا بجد وبتفاني كبير. كما استعرض ممثل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية إجراءات حصول الكلية على شهادة TedQual، ونص الشهادة التي منحت للكلية من منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة. وفي نهاية الحفل الذي حضره نائبا رئيس الجامعة الدكتور أنيس خصاونة، والدكتور فواز عبدالحق، وعدد من عمداء الكليات، وأعضاء الهيئة التدريسية في الكلية والمسؤولين من وزارة السياحة و الجامعة، سلم قمو شهادة TedQual لرئيس الجامعة الدكتور زيدان كفافي.